• ×

12:55 صباحًا , الثلاثاء 26 مارس 2019

كيا تكشف النقاب عن تقنياتها الجديدة في المعرض التفاعلي "للقيادة المتكيفة مع المشاعر"

تتطلع شركة كيا في معرض الالكترونيات الاستهلاكية للعام 2019م، إلى مرحلة ما بعد سيارات القيادة الذاتية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 •كيا تكشف النقاب عن تقنياتها الجديدة في المعرض التفاعلي "للقيادة المتكيفة مع المشاعر"
•إن تقنية كيا الجديدة المتمثلة في "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" والتي تعرف اختصارا بـ « R.E.A.D»، هي أول تقنية للتحكم في البيئة الداخلية للسيارات والذكاء التفاعلي القائم على الذكاء الإصطناعي
•يعتبر جهاز التحكم بالإشارات والإيماءات اللمسية الافتراضية والمقاعد الإهتزازية المستجيبة للموسيقى جزء من تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر ( R.E.A.D)"
•تعرض كيا سيارة "سيد"، وهي الحل المحتمل للسيارات الصغيرة للتنقل في المناطق الحضرية في المستقبل
• توجد فيديوهات وأخبار شركة كيا عن معرض الالكترونيات الاستهلاكية للعام 2019م في موقع www.kia.com/worldwide/CES2019

تعرض شركة كيا موتورز مجموعة من التقنيات الجديدة المدهشة التي تم تطويرها لفترة ما بعد سيارات القيادة الذاتية في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (2019)، الذي سيعقد في لاس فيجاس في الفترة من 8 إلى 11 يناير.
واستنادًا إلى رؤية " ما بعد القيادة الذاتية " للعلامة التجارية للسيارات المرتبطة بتقنيات الإنترنت المقدمة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2018، تتطلّع كيا إلى تقنيات مرحلة ما بعد سيارات القيادة الذاتي في المعرض التفاعلي "للقيادة المتكيفة مع المشاعر" لهذا العام.

نبذة عن تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر"
تسعى شركة كيا، في المستقبل حيث تمتلك السيارات القدرة على قيادة نفسها، نحو وضع الأسس للتطور التقني والتكنولوجي الكبير لتحسين تجربة التنقل البشري، وذلك في إطار رؤية معرض "القيادة المتكيفة مع المشاعر" في معرض الالكترونيات الاستهلاكية للعام 2019م، وعبر تقنية شركة كيا الجديدة المتمثلة في تقنية "R.E.A.D." وهي أول تقنية للتحكم في البيئة الداخلية للسيارة إعتماداً على المشاعر البشرية المرتبطة بالذكاء التفاعلي القائم على الذكاء الإصطناعي.
حيث يمكن لتقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" تحسين البيئة الداخلية في المقصورة وتخصيصها من خلال تحليل حالة السائق والركاب العاطفية ومشاعرهم في الوقت الآني عبر تقنية التعرف على الإشارات الحيوية المستندة إلى الذكاء الاصطناعي، وذلك بمراقبة مشاعرهم باستخدام أجهزة الاستشعار وقراءة تعابير الوجه ومعدل ضربات القلب والنشاط الكهربائي، ومن ثم تقوم بتهيئة البيئة الداخلية وفقًا لتقييمها - حيث يمكن تغيير الظروف المتعلقة بالحواس الخمس داخل المقصورة، مما يخلق بيئة أكثر بهجة، اثناء القيادة. فتقنية الذكاء الإصطناعي الدقيقة تساعد النظام على إنشاء قاعدة بيانات خاصة مرتبطة بسلوك المستخدم، ومن ثم تحديد الأنماط والأوضاع الملائمة وتخصيص البيئة الداخلية للمقصورة وفقًا لذلك.
وقال السيد/ ألبرت بيرمان، رئيس قسم الأبحاث والتطوير في مجموعة هيونداي موتور: "تعتبر كيا المقصورة التفاعلية نقطة محورية في بيئة السيارات الداخلية والقيادة في المستقبل، ويمثل نظام تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" تقاربًا ذكياً بين أحدث تقنيات التحكم في السيارة ونظام الذكاء الإصطناعي المرتبط بالمشاعر، حيث يتيح النظام إمكانية التواصل الذكي المستمر بين السائق والمركبة من خلال لغة "المشاعر" غير المعلنة، وبالتالي توفير مساحة مثالية موجهة نحو مشاعر السائق في الوقت الآني الذي يقود فيه السيارة".
ولقد تم الكشف عن نظام تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" إلى جانب تقنية "V-Touch " وهي تقنية التحكم بالإيماءات والإشارات الافتراضية وتعتبر الأول من نوعها في العالم، حيث تستخدم تقنية "V-Touch" كاميرة ثلاثية الأبعاد لمراقبة أعين المستخدمين وحركة أصابعهم، مما يسمح للركاب بإدارة العديد من الميزات داخل السيارة من خلال شاشة عرض على الزجاج الأمامي غير مزعجة، ومن خلال قراءة إيماءات الإصابع البسيطة، يمكن لجميع ركاب السيارة إجراء تغييرات على بيئة المقصورة، بما في ذلك الإضاءة والتدفئة والتهوية والتكييف (HVAC) وأنظمة الترفيه، مما يلغي الحاجة إلى الأزرار أو الشاشات التي تعمل باللمس.
وهنالك ميزة أخرى لنظام تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" المبتكرة وهي المقاعد الاهتزازية المستجيبة للنغمات الموسيقية المصممة من قبل كيا، حيث يمكن للركاب أن يشعروا بأغانيهم المفضلة إلى جانب الاستماع إليها، حيث تقوم التقنية بمعالجة الإشارة إعتماداً على الحواس ومن ثم تكييف اهتزازات المقعد وفقًا للترددات الصوتية للموسيقى التي يتم تشغيلها، كما يمكن ضبط المقاعد الاهتزازية على وضع التدليك لزيادة راحة الراكب داخل المقصورة، بالإضافة إلى دعم وتعزيز عناصر السلامة من خلال توفير تحذيرات غير ملحوظة من الأنظمة المتطورة المساعدة للسائق.

تتيح شركة كيا لزوار معرض الإلكترونيات الاستهلاكية فرصة لتجربة تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر"
سوف يكون لشركة كيا وحدات تجريب وإختبار مصممة خصيصًا يتم تركيبها في جناحها بمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية لتوضيح إمكانات نظام تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر"، وللمرة الأولى على الإطلاق، سيتمكن الجمهور من معرفة وتجربة تكنولوجيا السيارات التي تتعرف على مشاعرهم الفسيولوجية استنادًا إلى تعابير الوجه، والنشاط الكهربائي، ومعدل ضربات القلب، كما سوف يتمكن زوار معرض الإلكترونيات الاستهلاكية من مشاهدة الضوابط الحسية التي تتفاعل بشكل آني مع الحالة العاطفية والمشاعر المتغيرة للمستخدم.
حيث أن خاصية "R.E.A.D. Me"، وهي موجهة لشخص واحد داخل المقصورة، تقوم بتحليل الحالة العاطفية ومشاعر السائق من ثم تنشئ "بيئة مزاجية" وفقًا لما تقرره بناء على المعطيات، وذلك باستخدام تقنية "القيادة المتكيفة آنيا مع المشاعر" مثل التعرف على تعابير الوجه وبيانات المقاعد الاهتزازية، بحيث تشتمل البيئة الداخلية التي يصممها النظام على العناصر الصوتية المميزة وإستخدام العطور المخصصة التي تتناسب بشكل أفضل مع الحالة المزاجية الآنية لمستخدم السيارة.
أما خاصية "R.E.A.D. Now"، وهي موجهة لشخصين داخل المقصورة، التي تحاكي نظام " سيارة الجولات السياحية الذاتية الخدمة في لاس فيغاس" فسوف تقدم اقتراحات حول اختيار الطرق المناسبة وأشكال الترفيه داخل السيارة بناءً على تحليل الحالة المزاجية للسائق، ويمكن للزوار استخدام نظام "V-Touch" للتحكم عبر الإيماءات والإشارة لتشغيل الألعاب، واختيار الأنواع المختلفة للموسيقى، وتعديل بيئة المقصورة وتصفح الإنترنت للحصول على معلومات محلية.
بينما خاصية "R.E.A.D. Motion"، الموجهة لأربعة أشخاص، تحاكي نظام "مساحة العمل عبر الهاتف المحمول" التي من المتوقع أن تكون ذات فائدة هامة في مستقبل السيارات ذاتية القيادة، حيث يتمكن الركاب من التحضير لرحلة العمل وأداء أعمالهم، وذلك باستخدام تقنية "V-Touch" لمتابعة جدول أعمالهم ومحاضر اجتماعاتهم وفتح رسائل البريد الإلكتروني وما إلى ذلك، فميزة التقنية والتشغيل عن بعد تمكن الركاب من إدارة عناصر التحكم في مقصورة القيادة عبر عناصر خاصية "R.E.A.D. Motion" للتحكم من مسافة بعيدة، وسوف تنتهي التجربة بمكالمة جماعية مباشرة على شاشة العرض في الزجاج الأمامي.
 0  0

(شارك الخبر)


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:55 صباحًا الثلاثاء 26 مارس 2019.